قد نسمع عن باريس وإيطاليا .. عن آسيا وأوروبا لكن نادراً ما نسمع عن باكستان بسبب سمعتها السيئة في الأعلام، قد تتستغرب ما الذي يستحق الزيارة في هذا البلد؟

سأحاول أن أخذكم في رحلة حول هذا البلد .. لتستمتعوا وتستكشفوا حضارة مختلفة وتجربة مميزة بكل تفاصيلها.

رحلتي إلى باكستان استمرت لمدة ٧ ايام، زرت خلالها مدينتين رئيسيتين؛ لاهور وإسلام آباد. 

لاهور

بدأت رحلتي ب لاهور ، استقبلني مطار علامة إقبال الدولي، حين نزلت بالمطار شعرت بالخوف من قراري لزيارة هذه المدينة،  كان المطار من أبسط وأقدم المطارات التي دخلتها، ختمت الجواز وذهبت إلى البوابة لأجد الكثير من الناس تتفاجأ برؤية فتاة مثلي. الخوف لم يستمر عندما أنطلقت في شوارع لاهور. الشوارع كانت واسعة، مغطاة بالشجر الجميل، تتحدث لغة لا أفهمها مع رائحة في الجو كرائحة العراق، بلدي.

أعتقد أن لاهور تحمل الثقافة الحقيقة لباكستان لكونها من أقدم المدن الموجودة ، لقد شهدت إنفصال الهند والباكستان في زمن ما. لا ادري كيف، لكن المباني القديمة تندمج مع المباني الجديدة بطريقة مذهلة. تعجبت من وضع النساء هناك، كنت أتوقع أن أرى نساء مخمرات لا يستطيعون الكلام لكن وجدت العكس، وجدت حرية وجانب آخر لا يظهر بالأعلام.

مسجد پادشاهی كان من أجمل ما رأت عيناي في لاهور، المسجد يحتوي على عدة تفاصيل صغيرة تجعله من أجمل المساجد الي شفتها لحد الأن، طبعا المسجد كله مفتوح، لا أبواب ، لا غرف .. مجرد مساحات واسعة للصلاة.

إسلام آباد

بعد عدة أيام في لاهور أنطلقت الى إسلام آباد، توقعت إني سأرى مدينة عادية، غير حديثة .. لكن هذه المدينة فاجأتني بتطورها، حضارتها، وساعتها .. كانت تحتوي على مترو ، مطاعم، حدائق .. كل ما تتخيل من مدينة متطورة.

أول محطة في إسلام آباد كانت مونال ، مونال هيا منطقة تقع في جبال إسلام آباد العالية ، انطلقنا بسيارتنا إلى الجبل، إنتظرنا غروب الشمس وجلسنا في هذا المطعم الجميل الذي يطل على باكستان.

ثاني محطة كانت مسجد الملك فيصل الذي يعد من ثالث أكبر المساجد في العالم!! كان أبيضا، كبيراً، جميلاً.. لم أشعر بروحانية كبيرة عندما دخلته ، لكنه كان تحفة معمارية مذهلة.

تم بناء هذا المسجد بواسطة الملك فيصل بن عبد العزيز وكلف حوالي ١٢٠ مليون دولار أمريكي! رقم مهول لصناعة تحفة معمارية.

الطعام

كواحدة من عشاق الأفلام الهندية وشاروخ خان ، توقعت أن أجد ما يشابه الاكل الهندي في باكستان، كان مشابهاً ، قريب منه إلى نوعً ما لكن ليس مماثلاً، كان حاراً جداً جداً جداً .. لكن رغم ذلك يجب أن أقول إني انبهرت بتنوع الاكل الباكستاني من حيث النوعية والتكلفة ايضاً.

حبيت أن أشاركم تجربتي بهذه البلد الجميــل وأنقلكم لبلد آخـر ، أضغطوا على الرابط لقراءة النسخة الإنجليزي من هذه المدونة My Pakistan trip-places to visit.

شاركوني تجاربكم ورأيكم في هذه المدونة العربيـة.

Author: Zeina

An Iraqi/ Hijabi Travel blogger. Trying to make a difference! I want to empower women and Iraqis in specific.
However, I faced a lot of obstacles because of my Passport, I don’t have the luxury to travel to many countries, but I will continue to believe in myself and the world.

2 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply