كالعادة تفجير اخر ، كالعادة مئات راحو ضحية انفجار اخر .. كالعادة اصبحنا بلا حول ولا حيلة.. ما زال قلبي يؤلمني كلما اسمع عن انفجار اخر .. عيني تدمع حزنا من اجلك يا عراق .. هل وصلنا الى مرحلة من القناعة بالواقع الاليم؟

احيانا احمد الله ان جدتي لم تكن حاضرة اليوم لترى ما الذي يحدث ببلدها الحبيب .. بلدها العراق .. بلدها الذي يعاني .. ف اخ يا جدتي لو تعرفي ما الذي حدث من بعدك .. ستدمعين لكل جرح ولكل روح فارقتنا ستبكين العراق .. العراق الذي كان جزءا منك .. العراق الذي يحتوي جثمانك الان ..

يا ترى هل نفقد الامل بالعراق ؟ هل نتركه ونمشي بعيدا ؟ هل نتخلى عنه وهو في اصعب حالته ؟

الجواب هو لا .. رغم الحزن والالم رغم الدموع والقهر .. سأتمسك بك يا عراق .. سأحارب الارهاب والتطرف ب الامل .. لا نملك الا الامل لنعيش به ولا نملك غير الحب لنحارب به .. سوف نحارب .. ساحارب بقلمي وبقصصي .. سوف اروي قصص الامل في العراق .. سأروي قصص الحب .. سأروي قصة العراقيين الطيبين فمهما حصل يبقى العراقييون صاحبي اجمل قلوب و اجمل ابتسامة .. فستعرف ان هذا الشخص عراقي من ابتسامته وقلبه الحنون.

سوف اروي قصص العراقيين الناجحين .. سوف اروي قصة اخي .. قصي امي ..قصة صديقتي الكاتبة وصديقي المهندس .. سأروي قصتي .. سأروي قصص الشباب الذي يحاولون ان يصنعوا فرق .. ان يرتفعوا بالعراق لمكان اخر .. مكان افضل من الموجود .. فنحن لن نرضى بالقليل .. لن يذهب تاريخنا سدى .. نحن لن نستسلم .. كيف نبدأ بالتغيير ؟ كيف نبدأ بصنع الفرق؟

احيانا صنع التغيير يتطلب شخص واحد .. وانا سوف اكون هذا الشخص .. سأغير العالم بقلبي و بأبتسامتي .. سو اغير العالم بقلمي .. سوف انقل الجانب المشرق من العراق الجانب الذي يجب ان يعيش .. سوف انقل صورة العراق الذي كانت جدتي تراه .. سوف اترك هذا العالم وانا اعرف اني قدمت للعراق ما قدم لي وهو الحب والجمال.

قد تكون صورة العراق تغييرت خلال الفترة الماضية لكن العراق لا زال بلاد الخير .. بلاد الرافدين .. بلاد المواهب .. بلاد العلم والجمال .. ف هل ننسى كل هذا ؟ ننسى الماضي ونقفد هويتنا ونستسلم؟ هل سنعرف ببلد الارهاب ؟

لا لن نعرف ببلد الارهاب بل سنعرف ببلد الامل والحياة. نعم كل ما يحدث لنا سيء ولكن هل نتوقف عن الحياة ؟ لا والف لا ، سوف نغير التاريخ وسوف نصنع للعراق تاريخ اخر ، تاريخ ابيض، تاريخ يحمل الامل للاجيال القادمة ف نحن لم نولد لنموت ولكنا ولدنا لنعيش  ..

الصور من صفحة بغداد.

Author: Zeina

An Iraqi/ Hijabi Travel blogger. Trying to make a difference! I want to empower women and Iraqis in specific.
However, I faced a lot of obstacles because of my Passport, I don’t have the luxury to travel to many countries, but I will continue to believe in myself and the world.

0 replies

Leave a Reply

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

Leave a Reply